ما هي مؤشرات التداول وما فوائدها واكثرها شيوعا؟

اصبحت مؤشرات التداول العنصر الرئيسي(المفتاح) الذي يحدد ما اذا كنت متداول جيد ام سئ ، ولذلك سنناقش كل ما تحتاج الي معرفته عن مؤشرات التداول من ماهيتها واهميتها لك كمتداول والانواع الاكثر شيوعا واستخداما من قبل المتداولين.
اذا كنت متداول او تعزم علي الدخول في هذا المجال، فاذا انت تعرف ان دخول ذلك المجال امر ليس بهذه السهولة وانه يجب ان تكون مطلعا علي مختلف جوانبه لكي تستطيع تحقيق الربح منه، فبالطبع انه مجال مربح لك اذا كنت تفكر في اختياره ليكون بمثابة عمل حر لك كمشروعك الخاص.
لكن قبل ذلك، دعني أعطيك نبذة عن التداول بشكل عام

ما هو التداول؟

حسنا ، اليك الامر ، التداول هو عبارة عن القيام بعمليات البيع والشراء بواسطة الانترنت والهاتف وذلك من خلال شركات تدعي بشركات الفوركس وكلمة فوركس تشير الي سوق تداول العملات الاجنبية، وذلك السوق يمتد حول انحاء العالم حيث يمكن ان تصرف هذه العملات من قبل عدة مشاركين مثل البنوك العالمية والاسواق المالية والمتداولين من الافراد وايضا المؤسسات المالية.
ولكونه نوع مثل باقي انواع التجارة ، فهناك انواع كثيرة من شركات التداول التي يمكنك التداول فيها ، فلديك الكثير من الخيارات من انواع التداول، فهناك شركات تداول العملات وشركات تداول السلع والمؤشرات والاسهم وعقود الفروقات  ولكل منها سوق خاص بها.
لذلك فكما رايت ان مجال التداول مجال متنوع يمكنك من خلاله ان تختار نوع التداول المناسب لك من اجل تحقيق الربح المطلوب وهذا ما يجذب اهتمام الافراد والمستثمرين للعمل في هذا المجال المربح.
والآن سنناقش ماهية مؤشرات التداول..

ما هي مؤشرات التداول؟

هناك عدة طرق مختلفة للتداول ، فبعض المتداولين يقومون بالاستفادة من التحليل الرئيسي ( الاولي) للاوراق المالية وايضا البيانات الاقتصادية، وذلك من اجل القدرة علي تحديد وقت شراء وبيع الاوراق المالية.
وهناك اخرون يقومون بتخليل تقني ، وذلك لمعرفة كيفية تحرك سعر الورقة المالية فيما مضي مما سيمكنهم من تنبؤ بكيفية تحركها مستقبلا. في معظم الاوقات، يتضمن التحليل الفني استخدام مؤشرات التداول وذلك اما بمفردها او باستخدام حركة السعر ايضا كما وضحت لك ، ولكن ما مفهوم مؤشرات التداول وما الذي تقوم بفعله؟
القيام باستخدام التحليل الفني كجزء من استراتيجيتك مفيد جدا لك ولتداولك ايا ما كان سواء كان تداول السلع او الفوركس او الاسهم او عقود الفروقات، ويشمل استخدام التحليل الفني استخدام مؤشرات التداول المختلفة، فهي اهم عنصر في التحليل الفني وجزء رئيسي في اي نظام تجاري ناجح ومتميز، فمؤشرات التداول هي عبارة عن الحسابات الرياضية التي تتم رسمها كخطوط علي مخطط السعر.
وتستند هذه الحسابات الرياضية علي الحجم او السعر التاريخي او الفائدة المفتوحة للاوراق المالية (السندات) التي يتم استخدامها من قبل المتداولين من اجل التنبؤ باتجاه السعر المستقبلي وتحدد اتجاهات محددة داخل السوق.
استخدام مؤشرات التداول يمثل جزءا رئيسيا من استراتيجية اي متداول، فباستخدام مؤشرات التداول بالاضافة الي ادوات ادارة المخاطر، ستتمكن من معرفة الكثير حول اتجاهات وحركة الاسعار المختلفة واستخدامها لصالحك في عمليات الشراء والبيع، حيث تعطي مؤشرات التداول فكرة عن حالة السوق ومن خلالها يتمكن المتداول من تحديد ما اذا كان عليه شراء الاسهم او لا بناء علي اتجاهات المؤشرات وقيمتها.
هناك عدة انواع لمؤشرات التداول ، منها المؤشرات الرئيسية (الرائدة) ( المتقدمة)والمؤشرات  المتخلفة (المتاخرة). المؤشر الرئيسي هو عبارة عن اشارة تنبؤية تقوم بتنبؤ حركة الاسعار مستقبليا ، اما المؤشر المتخلف يقوم بالنظر الي الاتجاهات السابقة للاسعار ويشير الي الزخم اي النسبة التي يتحرك بها اتجاه السعر حاليا مقارنة بالماضي.
يقوم العديد من المتداولين بالاعتماد علي التحليل الفني في اتخاذ قراراتهم التجارية ، فالمؤشرات الفنية مفيدة بالنسبة لهم في التحليل اليومي لبيانات واتجاهات الاسعار التنبؤ بها وفقا لاتجاهات وبيانات الاسعار في الماضي.
يقوم المتداولون باستخدام مؤشرات التداول من اجل تبسيط بيانات الاسعار وعرضها في شكل انماط يستطيع المتداول التعرف عليها بسهولة ، ويمكن استخدام مؤشرات التداول لتحليل اي اصل يتضمن بيانات الحجم والسعر التاريخية ، مثل السلع والعملات والاسهم والسندات. لدي مؤشرات التداول شعبية ضخمة بين المتداولين اليوميين ، ويستخدمها المتداولون الاكثر صبرا ايضا ولكن علي نظاق زمني اعلي واوسع.

اهمية مؤشرات التداول

ما الفوائد التي تعرضها مؤشرات التداول للمتداولين؟
هناك العديد من الفوائد التي تنتج من استخدام مؤشرات التداول ضمن الرسم البياني الخاص بك مثل:
يمكنك استخدام بعض المؤشرات لتساعدك مثل : المتوسطات المتحركة والتي تستخدمها من اجل التأكيد علي اتجاه حركة السعر من خلال تصفية العوامل الثانوية اي الضوضاء واعطاءك اتجاه محدد يمكنك من تحديد الوقت الذي ستقوم فيه بشراء او بيع الاسهم.
وهناك مؤشرات التقلب والتي تقوم بمساعدتك علي ضبط وايقاف الخسارة وفقا لمستوي نشاط السوق علي مستوي السندات المالية.
ويمكن ان تساعدك مؤشرات اخري في معرفة متي سيصبح زخم الاسعار ضعيفا او قويا ، وايضا تساعدك مؤشرات التداول في العثور علي افضل نقاط الدخول والخروج.
وكما نعرف جميعا ، ليس هناك شيئا مثاليا ، فكل شئ له فوائد وعيوب وذلك الامر ايضا ينطبق علي مؤشرات التداول.

ما هي عيوب مؤشرات التداول؟

بالرغم من الفوائد العديدة التي تقدمها مؤشرات التداول الا انها لها بعض العيوب الشائعة مثل:
ان معظمها متأخر
استخدام العديد منهم يمكن ان يجعل المخطط ( الرسم البياني) فوضوي.
قد يؤول استخدام الكثير منها في آن واحد الي حدوث شلل فكرى في التحليل لديك مما سيتسبب لك بخسارة.
الان حان الوقت لنتعرف على أفضل مؤشرات التداول التي يجب عليك معرفتها كمتداول كما انها مؤشرات التداول الاكثر شيوعا والافضل التي تحتاج الي معرفتها كمتداول

المتوسط ​​المتحرك (MA) Moving average

المتوسط المتحرك البسيط هو عبارة عن مؤشر يتم استخدامه لتحديد اتجاه السعر الحالي ، وذلك دون اي تدخل من ارتفاعات الاسعار قصيرة الاجل. يقوم مؤشر المتوسط المتحرك بجمع نقاط السعر لورقة المالية ضمن اطار زمني معين ويقسمها علي عدد نقاط البيانات من اجل تقديم خط اتجاه واحد.
وتعتمد البيانات التي يتم استخدامها علي طول المؤشر المتوسط المتحرك ، فعلي سبيل المثال ، يتطلب 200 متوسط متحرك 200 يوم من البيانات او 200 ساعه على حسب الايطار الزمنى الذى تعمل عليه ، وباستخدام المؤشر المتوسط المتحرك ، تتمكن من دراسة مستويات المقاومة والدعم ورؤية حركة السعر السابقة ، وذلك يعني انك تتمكن ايضا من تحديد الانماط المستقبلية المحتملة.

المتوسط ​​المتحرك الأسي (EMA) Exponential moving average

المتوسط المتحرك الأسي = EMA هو عبارة عن شكل من اشكال المؤشر المتوسط المتحرك. علي عكس SMA ، فهو يعطي اهمية اكبر لنقاط البيانات الجديدة ، مما يجعل هذه البيانات اكثر استجامة للمعلومات الحديثة. في حالة استخدامه مع المؤشرات الاخري ،  فالمتوسط المتحرك الأسي يمكن ان يساعد المتداولين علي القيام بالتأكيد علي تحركات السوق المهمة.
EMAs هو اكثر المتوسطات المتحركة شيوعا ومدته من 12 ل 26 شمعه للمتوسطات قصيرة الأمد ، بينما يتم استخدام المتوسطات المتحركة ذات المدة من 50 ل 200 شمعه كمؤشرات اتجاه طويل الأمد.

مؤشر المتذبذب العشوائي ( ستوكاستيك ) Stochastic oscillator

مؤشر المتذبذب العشوائي ( ستوكاستيك ) او مؤشر الزخم هو عبارة عن مؤشر يقوم بمقارنة سعر اغلاق محدد بعدد من الشمعات محدد يعطى اشارة علي قوة الدفع ( الزخم ) والاتجاه. يقوم باستخدام مقياس من 0 الي 100 ، فالقراءة الاقل من 20 عموما تمثل سوق في تشبع بيع ، اما القراءة فوق 80 تمثل سوقا في تشبع من الشراء ، و اذا كان هناك اتجاه قوي ، فلن يكون بالضرورة هناك لزمة لمناطق التشبعات لانه لن يحترمها السعر.

MACD (ماكد) تقارب وتباعد المتوسط المتحرك Moving average convergence divergence

ماكد ( MACD ) هو عبارة عن مؤشر يقوم بكشف التغيرات الحاصلة في الزخم عن طريق مقارنة متوسطين متحركين. يمكن ان يقوم بمساعدة المتداولين علي تحديد واختيار فرص البيع والشراء المحتملة حول مستويات المقاومة والدعم.
يعني " التقارب " ان هناك متوسطين متحركين مجتمعان معا ، بينما يعني " التباعد" ان المتوسطين يتحركون بعيدا عن بعضهم البعض ، وذلك يعني انه عندما تتقارب المتوسطات المتحركة ، فذلك يعني تناقص الزخم ، واذا تباعدت المتوسطات المتحركة ، فذلك يعني زيادة الزخم.

مؤشر القوة النسبية (RSI) Relative strength index

غالبا ما يتم استخدام مؤشر القوة النسبية لمساعدة المتداولين علي تحديد ظروف السوق و الزخم واشارات التحذير من حركات الاسعار الخطيرة. يتم التعبير عن هذا المؤشر كرقم بين 0 و100 ، وغالبا ما يعتبر الموشر موجود فوق مستوي 70 في نطاق تشبع شراء ، بينما يعتبر الموشر موجود تحت مستوى 30 تشبع بيع.
تشير اشارة تشبع الشراء الي احتمالية وصول السوق الى اعلى مستوياته اى الى نهائيه القمة او ان الاسعار قد تكون في مرحلة تصحيح ، بينما اشارة التشبع في البيع قد تشير الي بدايه نهائيه الانتجاه الهابط او بدايه تكون في مرحلة ارتفاع.

مؤشر Ichimoku Cloud (سحابة إيشيموكو)

مثله مثل الكثير المؤشرات الفنية الاخري للتداول ،  تحدد Ichimoku Cloud  مستويات المقاومة والدعم ، وايضا يقوم هذا المؤشر بتقدير زخم الاسعار ويقوم بتوفير اشارات للمتداولين لتساعدهم علي اتخاذ القرارات. عندما تترجم كلمة "Ichimoku" فستجد انها تعني " مخطط التوازن ذا المظهر الواحد" ، وهذا هو بالفعل سبب استخدام المتداولين والتجار الذين في حاجة لكثير من المعلومات بموشر واحد لذلك المؤشر لانه باختصار يقوم بتحديد اتجاهات السوق ويظهر مستويات المقاومة والدعم الحالية ، وايضا التنبؤ بالمستويات المستقبلية.

مؤشر البولينجر باند Bollinger bands

مؤشر بولينجر( او شريط بولينجر) باند هو عبارة عن مؤشر يقوم بتوفير نطاق يتم فيه تداول لاسعار. يزيد عرض النطاق ويتناقص من اجل القيام بعكس التقلبات الاخيرة ، فكلما اقتربت الاشرطة من بعضها او كلما ضاقت المسافة بينها ، كلما قلت التقلبات المحتملة في الاداة المالية ، وكلما تباعدت وكانت علي نطاق اوسع ، كلما ارتفعت التقلبات المتوقعة.
ايضا من الممكن ان يكون ضيق الاشرطه يعكس انه يسحدث انفجار سعرى قريب فهناك مقوله مشهورة هدوء ما قبل العاصفة حيث يكون لها معالم واضحة من الهدوء.
تعد خطوط ( شرائط) البولينجر مفيدة من اجل التعرف علي الوقت الذي يتم خلاله بيع الاصل او السلعة خارج مستوياتها المعتادة ، ويتسخدم هذا المؤشر غالبا كوسيلة تنبؤ لحركات الاسعار علي المدي البعيد. عندما يتحرك اتجاه السعر باستمرار خارج الباراميترات العليا للشرائط ، فقد يكون الشراء في ذروته في السوق اى تشبع شرائى ، واذا تحركت ادني الشريط او النطاق السفلي ، فقد تكون هذه هي ذروة البيع اى تشبع فى البيع.

تصحيح فيبوناتشي Fibonacci retracement

تصحيح فيبوناتشي هو عبارة عن مؤشر يستطيع تحديد الدرجة التي سيتحرك بها السوق نحو اتجاهه الحالي. التصحيح هو حينما يتعرض السوق لانحدار مؤقت ويعرف ايضا بالتراجع. يقوم التجار غالبا باستخدام مؤشر تصحيح فيبوناتشي عندما يعتقدون بان السوق علي اعتاب التحرك خطوة للوراء ، فيستخدمونه لتأكيد ذلك.
فهو يقوم بمساعدتهم علي تحديد مستويات المقاومة والدعم المحتملة ، والتي ربما قد تشير الي اتجاه هابط او صاعد. ونظرا لقدرة المتداولين علي تحديد مستويات المقاومة والدعم المحتملة باستخدام ذلك المؤشر ، فيمكن لذلك المؤشر ان يساعدهم علي تحديد اماكن التوقف ووضع الحدود ، وايضا وقت فتح صفقاتهم التجارية واغلاقها.
وبذلك ، فانت تعرف الان ماهية مؤشرات التداول واهميتها وعيوبها ، وايضا اكثرها شيوعا ، وذلك فانت تعرف ما عليك فعله وهو استخدام مؤشرات التداول بحرص بعد دراستها وفهمها بشكل اعمق ومعرفة اي منها سيناسب مجال تداولك واستخدماه بشكل سليم وليس عشوائي لكي تتمكن من تحقيق الربح من مجال التداول.

0 Comments

إرسال تعليق